تحديات الترجمة القانونية

كيف تكون مترجماً معتمداً من وزارة العدل الإماراتية
كيف تكون مترجماً معتمداً من وزارة العدل الإماراتية ؟
يناير 28, 2018
ترجمة رخصة قيادة في دبي
سبتمبر 1, 2019

تحديات الترجمة القانونية

تحديات الترجمة القانونية

تحديات الترجمة القانونية

تحديات الترجمة القانونية

تعد الترجمة القانونية أصعب أنواع الترجمة وتغطي العديد من أنواع الوثائق، بما في ذلك العقود والاتفاقيات والمذكرات ومحاضر المحكمة وغيرها من الوثائق القانونية، ولا يوجد مجال للخطأ في الترجمة القانونية، وغير مسموح بارتكاب الأخطاء والغموض وسوء التفسير مهما كانت هذه الأخطاء صغيرة لأنها قد تؤدي إلى عواقب قانونية جسيمة للغاية، ويواجه المترجمون القانونيون في بعض الأحيان عواقب مالية وقانونية كبيرة للغاية، كما يواجهون تحديات صعبة عندما يعملون على ترجمة الوثائق القانونية، وقد تظهر هذه التحديات نتيجة لعدة أسباب، مثل الفروق بين الأنظمة القانونية والمصطلحات القانونية التي تختلف من دولة لأخرى.

فيما يلي بعض التحديات التي يواجهها المترجمون القانونيون:

 

  • المصطلحات القانونية:

تعد الترجمة القانونية من أعقد وأصعب أنواع الترجمة مقارنة بغيرها، ويرجع السبب في ذلك إلى التنوع الشديد في المصطلحات القانونية بين لغتي المصدر والهدف، ويتعين على المترجم القانوني فهم المعاني الدقيقة للمصطلحات القانونية في كلتا اللغتين لتقديم ترجمة دقيقة ومتناسقة.

وعلاوة على ذلك، يجب أن يتمتع المترجم القانوني بالقدرة على البحث عن المفاهيم القانونية للمصطلح في لغة المصدر عندما يكون المصطلح المقابل في لغة الهدف غير واضح.

  • اختلاف الأنظمة القانونية: 

تختلف الأنظمة القانونية من دولة لأخرى في جميع أنحاء العالم، ويسري على كل مجتمع نظام قانوني مختلف، وتشير الاختلافات بين تلك الأنظمة القانونية إلى التحديات الي تواجه ترجمة الوثيقة القانونية، حيث إن النص الأصلي كُتب وفقًا للقواعد السارية في دولة المنشأ باستخدام اللغة ذات الصلة، ويجب أن يعكس النص المحتويات بدقة مع تفاصيله القانونية، وفي الوقت نفسه يراعي المترجم قواعد النظام القانوي السارية في الدولة حيث سيُستخدم النص المنقول إليه مع استخدام المصطلحات الملائمة. ولذلك يجب أن يتمتع المترجمون القانيون بالمعرفة الجيدة عن الأنظمة القانونية في كلتا اللغتين المصدر والهدف.

  • الفروق في الثقافة

تتأثر اللغة القانونية في النص أو الوثيقة بثقافة الدولة التي تؤثر أيضًا على هيكل النظام القانوني، وهذا يشير إلى أهمية فهم كلتا ثقافتي لغتي المصدر والهدف والأنظمة القانونية لتقديم ترجمة دقيقة، كما يجب أن يكون المترجم المحترف ملمًا بثقافة لغة الهدف.

  • الأسلوب القانوني

يشكل الأسلوب القانوني أيضًا تحديًا في الترجمة القانونية، ولكل لغة قانونية أسلوبها الخاص الذي يعتمد على التقاليد القانونية وثقافة الدولة ذات الصلة، ولذلك يجب أن يتقن المترجم القانوني أسلوب الكتابة القانونية للغة الهدف لتقديم جودة عالية.

  • ترجمة نغمة الصوت

تُكتب اللغة الإنجليزية عادة مبنية للمجهول بطابع رسمي للغاية، وتستخدم بعض اللغات الأخرى المبني للمعلوم في أكثر الأحيان، وهذا يحتاج إلى درجة عالية من الاتفاق لترجمة نغمة الصوت وتسجيل الوثيقة القانونية باللغة الإنجليزية بلغة أجنبية في أسلوب مبني للمعلوم.

الخلاصة:

قد تكون الترجمة القانونية صعبة ولكن يلعب المترجم القانوني دورًا مهمًا في جميع المجتمعات، وقد يستغرق الأمر سنوات طويلة لاكتساب المعرفة بالوثائق القانونية وفهمها واكتساب مهارة ترجمتها بدقة مع مراعاة التناسق بين اللغات.

 

ما هي أهم التحديات التي تواجهها بصفتك مترجم قانوني؟

Call Now Button
WhatsApp chat